لا تنتمي

في البدء

في البدأ كان و(هو الذي رأى كل شيئ)

وبه لم يكن اي شئ

ُخلقنا لنعلم العالم

ارتوينا محبة وصدق واخلاص

فضنا ِنعما ً وبركة

حملنا الخير والبركة

الى الكل ...الى الجهات الاربعة

من شروق الشمس الى غروبها

وكان يوما جديدا

صممنا اول صورة اول رمز اول حرف

في  سبار اول مدرسة

بشرنا باللغات ووزعناها في بابل

ومن بابل اول مرصد ومطار للسماء

ومن شيم رام(شميرام)(سمير اميس)

علمنا الحقوق والمساوات وكيف تكون المرأة ملكة ومحجبة الخلق.

لا بل قبل ان تكنى ناقصة العقل والايمان .

من نرام سين اول قانون

ومن رابي خمو اول تشريع

وفي نينوى عاصمة الايمان والطوبى

علمنا اول درس في التوبة والمغفرة لنعلم شعب الله ومختاريه كيف تكون التوبة

لكي يسمى يونان  نبيا , هذا النبي الاسرائيلي العاصي لامر الرب والحاقد على نينوى.

وعلمنا كيف يكون الملك طبيبا عالما وفيلسوفا حكيما وباحثا مخترعا ومصنفا ومفهرسا وخادما ومن مكتبته مئات الالوف من الرقم الطينية التي توزعت في ارجاء المعمورة  تشهد لذلك الطيب اشور الملك.

جاء الفرس قتلوا ذبحوا سرقوا حمورابي لينسب اليهم, وبقى العراق وشعبه.

جاء اليهود ليعيدوا ذكرى ابيهم ابراهيم ويردوا جميله وتعاونوا مع الفرس ونخروا الاسوار من الداخل وقتلوا ونهبوا وسرقوا وبقى العراق وشعبه.

جاءت المسيحية وفتحنا قلوبنا وعقولنا وُمسحنا بدمه ولقبنا بماسحي الاحذية ومسحوا الأرض بنا وُذبحنا  باسمها وبقى العراق وشعبه .

جاء ......ومرة اخرى و.... واخرين.....  بصحراء قلوبهم وعقولهم بغزواتهم  وناقاتهم وفتحنا الابواب على مصراعيها وبحد السيف .... و د...  وسمينا با.....  و.... وبقى العراق وشعبه.

جاء المغول وتيمورالاعرج الحاقد ببربريتهم ذبحوا وقتلوا واحرقوا الاخضر واليابس  وبقى العراق وشعبه.

جاءت روما بسم دسمها باسم الدين فمزقونا الى مذاهب وعقد واحرقونا بالحقد والكراهية وبقى العراق وشعبه.

جاء الــ....انيون و.......... و........... بغدرهم ومكرهم وت(ك)(ر)(د)تريكهم وسمكوهم قتلوا وذبحوا وقطعوا الالسن  قلعوا واحتلوا وهجروا وبقى العراق وشعبه.

جاء الانكليز بتبشيراتهم وتدينهم وطمعهم  قتلوا فرقوا دنسوا مزقوا وفرو باهزوجة (طوب احسن لو مكوار). وبقى العراق وشعبه.

جاءت احزاب دموية ومنظمات سرية وداعين للقومية والامة الطرزانية عاثوا في الارض فسادا وبقى العراق وشعبه.

واليوم جاء الامريكان والانكليز والعالم كله ليقدموا ويهدوا لنا جنة في قلبها براكين النار لتحرق كل العراق.

جاء الكل الى العراق لانه مركز العالم  واصبح مركزا لعولمة الحروب وتصفية الحسابات.

جاء الكل يجمعهم شرهم وحقدهم ومرضهم  وخبثهم جاؤا بدباباتهم وصواريخهم لينقذونا من الطاغوت كما ُيلقنون

وعذرهم كان اقبح من جريمتهم ذبحوا وقتلوا ويذبحون  ويغتصبون ويلوطون(من لوط , لوطي)(مع الاعتذار)

بقى ويبقى العراق وشعبه.

جاء الكل متسولين يبحثون عن لقمة العيش يبحثون عن الشفقة فتحنا قلوبنا قبل عقولنا ومائدتنا قبل جيوبنا وبيوتنا قبل حدودنا ولكن اغتالونا من الداخل.

جاء الكل ليدمر ليدنس ليحتقر ليذبح ليغتصب

جاء الكل وليس لهم الا لغة العنف والوحشية والبربرية وليس في افكارهم سوى الصحراء والرمال وتوه وبوه ( العماء المظلم)

الكل غرباء

الكل ليس وطنهم

الكل ليس وطنهم

وللغريب كل شيئ مباح

لانه لو كان وطنهم

لما  بتروا رؤوس النخيل المقدسة

لما احرقوا الاشجار والغابات

لما دنسوا المياه والينابيع

لما فجروا انابيب النفط

لو كان وطنهم

لو كان وطنهم

لما دمروا واحرقوا المستشفيات والمدارس ودور العبادة والاطفال والنساء والشيوخ.

لما سرقوا ونهبوا وغزوا وحللوا جرائمهم

لما دمروا حضارة الالهة والبشر.

لما ذبحوا وشربوا دماء جذرهم واصلهم.

لان الذي فيه نسغ العراق

وتجري في عروقه دماء اشور وبابل ونينوى وكوخي ونمرود وكرخا دالاها  وتغريت (تكريت)وسبار وعاقولي (الكوفة)كربا دالاها(كربلاء)  واورخ (اور الناصرية)و كلكامش واوتونابشتم وزيوسدرا واتراخسيس. لايمكن ان يفكر مجرد تفكير ان يجرم ببيته.

ايعقل الانسان الصاحي العاقل الاصيل وينتمي الى بلده واصله ومرضعه ان يسرق وينهب  ويقتل ابية وامه .

العراق هو ادم وحواء بالنسبة الينا منذ ايام الخليقة  الاولى.

اولاد البغاء وحدهم يخربون بيوت رازقيهم,  حيث لا اصل لهم اوجذر , والباغية افضل واشرف منهم اذا كانت هناك مقايس للشرف لانها تعترف بجريمتها وجريمتها ليس ولايمكن ان تقارن ببشاعة جرائمهم وحقدهم.

العراق ليس ملك قومية او دين وليس ُملكا للجميع وانما للمخلصين المؤمنين بوحدته وتحرره ويقدمون تضحيات دون مقابل ,العراق ليس ملك للذين يستمدون حياتهم ومصالحهم ودينهم وقوميتهم من  تمزيقه وموته بل للذين يقدمون حياتهم ليبقى العراق.

لا تخف!

لا لا تخافوا

الكل سوف يأتي ليقدم ولاءه  ومحبته وبرائته وعرفانه بالجميل او حقده وكراهيتة وخيانته ونكرانه.

سوف يظهر الكل

سوف يأتون ودجلة والفرات لايغيران مجراهما.

والنخيل باقية

واسد بابل سوف يزأر من جديد لينبعث من جديد

والثور المجنح

سوف يأتي على جناح السرعة ويسحق الشر

بلمحة بصر ليبشر بحدود العراق الذي لايحده حد.

والعراق وشعبه باق

سوف ياتي مبشراً بأولمبياد النهرين

الاقوى ايمانا والاكثراملاً  والاسرع محبة

لان العولمة انطلقت من بابل.

اننا لسنا قصبة مرضوضة

ولسنا قضيب يده فقط وانما قوة الكون التي تفجر براكين المحبة

ومياه الحياة

ليخلق العالم من جديد.

جاؤا

جاؤا بصحراء قلوبهم وافكارهم

جاؤا بسيوفهم واحقادهم

بتقنياتهم وسم كيميائهم

جاؤا الينا بفراغهم وظلامهم الذي يدمر الانسان والانسانية.

ونحن كنا دائما نحمل ونقدم لهم الخير والبركة والسلام والنور والمعرفة والحكمة.

نحن قدمنا لهم كل ماهو طيب  ومقدس

وهم قدموا لنا كل ماهو شر ومدنس

قدموا لنا قلوب ابنائنا على مائدتهم

ورؤوس شبابنا شهادات في حقولنا ومزارعنا

وأغتصبوا عذارة  وبكارة عفيفاتنا امام عيوننا وفي مقدساتنا.

كلهم جاؤا طامعين ليأخذوا ويبقوا ويملكوا ولكن كلهم ذهبوا الى غير رجعة.

والكل سوف يذهب الا  ابنائك المخلصين الذين يذبحون ويقدمون بأيثار.

اخاطبك انت!!!

اذا كنت حقا عراقيا

فالمسلم من يسالم اسلامه واخوته ووطنه ويسلم الى العراق.

والمسيحي من يسامح ويمسح ويسمسم جروح ودموع  الحزن من العراق.

واليزيدي من يزيد في شموخ العراق.

والصابئي من يصبوا الى تعميذ و تقديس العراق.

والشبكي من يشبك وينسج ويلتحم بالعراق.

والقومي من يقوي اواصر اخوة ومحبة العراق.

والمؤمن من يُؤمن المساوات ويؤمن بوحدة حدود العراق.

والشريف المدبر المخلص من يتشرف بخدمة العراق.

اخاطبك انت

اذا كنت حقا عراقيا

اذا كانت دماء العراق المقدسة تجري في دمك وعروقك وجذورك

اخاطبك انت

اذا كنت لست غازيا او طامعا او قاتلا او سفاحا او من وراء الحدود او القرج

اخاطبك ان لا تنتمي

لا تنتمي الى حدودك الانية بل اخترق الزمان والمكان كن هنا وهناك.

لا تنتمي الى استعمارك , وحب التملك,  ونعش مادتك لتسجن نفسك فيها وبها

بل الى المعرفة والوعي لتتحرر وتسموا وتنطلق.

لا تنتمي الى عزلتك وفرديتك وصومعتك بل الى تكملتك بالاخر.

لا تنتمي الى كسيحي الفكر وعقيمي العمل الذين ينتظرون النتائج والثمار بل انتمي الى العمل المخلص المبدع.

لا تنتمي الى اقوالك بل الى اعمالك المقدسة التي تخدم العراق و البشرية.

لا تنتمي الى حقيقة تظنها في نفسك فقط بل الى الحقيقة عند الاخر.

لاتنتمي الى دولاراتك وسياراتك وترساناتك واسلحتك وحمايتك والى ابادة الاجساد

بل الى الذي بيده ابادة الروح والجسد.

لاتنتمي الى فديتك وغنائمك وحلال عليك وحرام عليهم

بل الى( ليس بالخبز وحده يحيا الانسان).

لا تنتمي الى جهلك وحقدك وانانيتك واطماعك التي جاء بها الاخرين

بل انتمي الى كرمك وصدقك واخلاصك وامانتك الاصيلة.

لاتنتمي الى من يقطع ويسلخ من جسد العراق ويمزق وحدته لطوائف مرتزقة وكل واحد يريد ان يبلع اكثر من رأسه  كالافاعي (وكل واحد يسحب نارا لكرصته ) بل الى كلية الكل ووحدته.

لاتنتمي الى من يريد تقسيم وتجزأة العراق بل الى من يريد جمعه ولم الممزق والمتناثر.

لاتنتمي الى بيتك بل الى سابع جار.

لا تنتمي  الى أخ يسرق ويقتل اخيه بل الى كلكامش يبحث عن عشبة الخلود لصاحبه واخيه انكيدو.

لا تنتمي الى السماسرة الذين يتاجرون بشرف العراق من اجل مصالح فئوية فردية. بل الى الذين يشترون العراق بدمائهم.

لا تنتمي الى شارعك او منطقتك شمالك و جنوبك اوشرقك وغربك بل انتمي الى وطنك لان ابناء الملوك والاحرار لاينتمون الا للجهات الاربعة والكون.

لاتنتمي الى سلطة دموية مستبدة او دينية متحجرة متعجرفة بل الى سلطة متواضعة تخدم وتؤاسي وتطبب وتداوي الجراح وتدبر باخلاص ودينية تحب وترحم وتغفر وتسامح.

لاتنتمي  الى معبدك ومذهبك او دينك

او" مجاهدين ربهم زعيم للمافيا"

بل انتمي الى وعي الايمان والى خالقك.

لا تنتمي الى اله تحمله انت فقط بل الى اله نحمله ويحملنا جميعا.

لاتنتمي الى عشيرتك او قوميتك او شوفينيتك بل انتمي الى

عراقيتك ونهرنيتك وانسانيتك.

لا تنتمي الى مطبليك والى حواسمك وعصابتك ومنظمتك وحزبك وزعيمك او قائدك.

بل الى اخلاص عراقيتك ورافيدنيتك وانسانيتك.

لا تنتمي الى شيئ واشياء

 لا تنتمي الى قومية اودين بل

انتمي الى وطن المحبة وقومية الايمان

لا تنتمي الى احد

بل انتمي الى العراق لانه لا ينتمي إلا

للمجد وملكوت المحبة والخلود .

لا تنتمي الى احد

بل انتمي الى العراق لانه لا ينتمي إلا

للمجد وملكوت المحبة والخلود.

 

مع كل الحب والتقدير للذين ينتمون للمحبة والحرية والسلام.

موشي داود

21 10 2004

 

لا تنتخب من يمزق العراق

 لا تنتخب من لا يريد وحدة العراق

لا تنتخب من يلهث وراء المناصب والمنافع الشخصية

 لا تنتخب من يريد بيع العراق

 لا تنتخب من لا  يخدم العراق

لا تنتخب من لايريد علما موحدا للعراق

 لا تنتخب من يفرق ويقتل ابناء العراق

لا تنتخب من لا يحب اهوار العراق وجباله ونخيله ومياهيه

 لا تنتخب من لا يحترم مقدسات العراق

لا تنتخب من لا يؤمن بقانون يحمي الضعفاء والفقراء والايتام.

  لا تنتخب من لا يحب استقلال العراق

 لا تنتخب من لا يخلص للعراق شعبا وارضا ووطننا

لا تنتخب الا من يحب العراق

موشي داود

15 01 2005